Uncategorized

OUM KALTOUM EL HOB KOLLOH de NASHWA M. NAGY en #SoundCloud

Advertisements
Standard
Uncategorized

*قُل للفُؤاد وقَد تَمادَى غَمُّه* *مَالي أراك مُسَهّداً مَهمُوماً* *أومَا عَلِمتَ بأنّ ربَّكَ قَائلٌ* *صَلُّوا عَليه وسَلِّمُوا تَسلِيماً* *فبِهَا يُفَرّجُ كلّ كرب فادِحٍ* *وتَكُونُ ذُخراً للمَعَاد عظيماً* *يَجزيكَ عَشراً عَن صَلاتِك مَرّةً* *وتَنالُ عِزّاً في الحياة مُقيماً* *صلّى الإلهُ على الحبيب بفَضله* *وحَبَاه قَدراً في الأنام عَظيماً* *يا أيُّها الراجون منه شَفَاعَةً* *صَلُّوا عَليه وسَلِّمُوا تَسلِيماًﷺ*

Barki Mustapha IP Dev 💐🌹🌴🇲🇦

*قُل للفُؤاد وقَد تَمادَى غَمُّه*

*مَالي أراك مُسَهّداً مَهمُوماً*

*أومَا عَلِمتَ بأنّ ربَّكَ قَائلٌ*

*صَلُّوا عَليه وسَلِّمُوا تَسلِيماً*

*فبِهَا يُفَرّجُ كلّ كرب فادِحٍ*

*وتَكُونُ ذُخراً للمَعَاد عظيماً*

*يَجزيكَ عَشراً عَن صَلاتِك مَرّةً*

*وتَنالُ عِزّاً في الحياة مُقيماً*

*صلّى الإلهُ على الحبيب بفَضله*

*وحَبَاه قَدراً في الأنام عَظيماً*

*يا أيُّها الراجون منه شَفَاعَةً*

*صَلُّوا عَليه وسَلِّمُوا تَسلِيماًﷺ*

View original post

Standard
Uncategorized

( 16 ) ومن أدلة قدرتنا: أنا جعلنا في السماء #الدنيا منازل للكواكب تنزل فيها، ويستدل بذلك على الطرقات والأوقات والخِصْب والجَدْب، وزَيَّنَّا هذه السماء بالنجوم لمن ينظرون إليها، ويتأملون فيعتبرون. ( 17 ) وحفظنا السماء من كل شيطان مرجوم مطرود من رحمة #الله؛ كي لا يصل إليها. ( 18 ) إلا من اختلس السمع مِن كلام أهل الملأ الأعلى في بعض الأوقات، فأدركه ولحقه كوكب مضيء يحرقه. وقد يُلْقي الشيطان إلى وليه بعض ما استرقَه قبل أن يحرقه الشهاب. ( 19 ) والأرض مددناها متسعة، وألقينا فيها جبالا تثبتها، وأنبتنا فيها من كل أنواع النبات ما هو مقدَّر معلوم مما يحتاج إليه العباد. ( 20 ) وجعلنا لكم فيها ما به تعيشون من الحَرْث، ومن الماشية، ومن أنواع المكاسب وغيرها، وخلقنا لكم من الذرية والخدم والدوابِّ ما تنتفعون به، وليس رزقهم عليكم، وإنما هو على الله رب العالمين تفضلا منه وتكرمًا. ( 21 ) وما من شيء من منافع العباد إلا عندنا خزائنه من جميع الصنوف، وما ننزله إلا بمقدار محدد كما نشاء وكما نريد، فالخزائن بيد الله يعطي من يشاء ويمنع من يشاء، بحسب رحمته الواسعة، وحكمته البالغة. ( 22 ) وأرسلنا الرياح وسخرناها تُلَقِّح السحاب، وتحمل المطر والخير والنفع، فأنزلنا من السحاب ماء أعددناه لشرابكم وأرضكم ومواشيكم، وما أنتم بقادرين على خزنه وادِّخاره، ولكن نخزنه لكم رحمة بكم، وإحسانًا إليكم. ( 23 ) وإنَّا لنحن نحيي مَن كان ميتًا بخلقه من العدم، ونميت من كان حيًا بعد انقضاء أجله، ونحن الوارثون الأرض ومَن عليها. ( 24 ) ولقد علمنا مَن هلك منكم مِن لدن آدم، ومَن هو حيٌّ، ومَن سيأتي إلى يوم القيامة. ( 25 ) وإن ربك هو يحشرهم للحساب والجزاء، إنه حكيم في تدبيره، عليم لا يخفى عليه شيء. ( 26 ) ولقد خلقنا آدم مِن طين يابس إذا نُقِر عليه سُمع له صوت، وهذا الطين اليابس من طين أسود متغيِّر لونه وريحه؛ مِن طول مكثه. ( 27 ) وخلقنا أبا الجن، وهو إبليس مِن قَبْل خلق آدم من نار شديدة الحرارة لا دخان لها. ( 28 ) واذكر -أيها النبي- حين قال ربك للملائكة: إني خالق إنسانًا من طين يابس، وهذا الطين اليابس من طين أسود متغيِّر اللون. ( 29 ) فإذا سوَّيته وأكملت صورته ونفخت فيه الروح، فخُرُّوا له ساجدين سجود تحية وتكريم، لا سجود عبادة. ( 30 ) فسجد الملائكة كلهم أجمعون كما أمرهم ربهم لم يمتنع منهم أحد، لكن إبليس امتنع أن يسجد لآدم مع الملائكة الساجدين. ( 31 ) فسجد الملائكة كلهم أجمعون كما أمرهم ربهم لم يمتنع منهم أحد، لكن إبليس امتنع أن يسجد لآدم مع الملائكة الساجدين.

Barki Mustapha IP Dev 💐🌹🌴🇲🇦

( 16 )   ومن أدلة قدرتنا: أنا جعلنا في السماء الدنيا منازل للكواكب تنزل فيها، ويستدل بذلك على الطرقات والأوقات والخِصْب والجَدْب، وزَيَّنَّا هذه السماء بالنجوم لمن ينظرون إليها، ويتأملون فيعتبرون.

( 17 )   وحفظنا السماء من كل شيطان مرجوم مطرود من رحمة الله؛ كي لا يصل إليها.

( 18 )   إلا من اختلس السمع مِن كلام أهل الملأ الأعلى في بعض الأوقات، فأدركه ولحقه كوكب مضيء يحرقه. وقد يُلْقي الشيطان إلى وليه بعض ما استرقَه قبل أن يحرقه الشهاب.

( 19 )   والأرض مددناها متسعة، وألقينا فيها جبالا تثبتها، وأنبتنا فيها من كل أنواع النبات ما هو مقدَّر معلوم مما يحتاج إليه العباد.

( 20 )   وجعلنا لكم فيها ما به تعيشون من الحَرْث، ومن الماشية، ومن أنواع المكاسب وغيرها، وخلقنا لكم من الذرية والخدم والدوابِّ ما تنتفعون به، وليس رزقهم عليكم، وإنما هو على الله رب العالمين تفضلا منه وتكرمًا.

( 21 )…

View original post 275 more words

Standard